الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( دلا ) في حديث الإسراء تدلى فكان قاب قوسين التدلي : النزول من العلو . وقاب القوس : قدره . والضمير في " تدلى " لجبريل عليه السلام .

( س ) وفي حديث عثمان تطأطأت لكم تطأطؤ الدلاة هم جمع دال - مثل قاض وقضاة - وهو النازع بالدلو المستقى به الماء من البئر . يقال : أدليت الدلو ودليتها : إذا أرسلتها في البئر . ودلوتها أدلوها فأنا دال : إذا أخرجتها ، المعنى تواضعت لكم وتطامنت كما يفعل المستقي بالدلو .

( س ) ومنه حديث ابن الزبير إن حبشيا وقع في بئر زمزم فأمرهم أن يدلوا ماءها . أي يستقوه . [ ص: 132 ] ( هـ ) ومنه حديث استسقاء عمر وقد دلونا به إليك مستشفعين به . يعني العباس . أي توسلنا ، وهو من الدلو لأنه يتوصل به إلى الماء . وقيل أراد به أقبلنا وسقنا ، من الدلو : وهو السوق الرفيق .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث