الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب قوله تعالى إذ قالت الملائكة يا مريم إن الله يبشرك بكلمة منه

3251 تابعه ابن أخي الزهري وإسحاق الكلبي عن الزهري.

التالي السابق


أي: تابع يونس ابن أخي الزهري، هو أبو عبد الله بن محمد بن عبد الله بن مسلم بن عبيد الله الزهري القرشي المدني ابن أخي محمد بن مسلم الزهري، قال الواقدي: قتله غلمانه بأمر ابنه، وكان سفيها شاطرا للميراث في آخر خلافة أبي جعفر، فوثب غلمانه بعد سنين فقتلوه أيضا.

قوله: (وإسحاق)؛ أي: وتابعه أيضا إسحاق بن يحيى الكلبي الحمصي، روى له البخاري مستشهدا في مواضع.

أما متابعة ابن أخي الزهري فوصلها أبو أحمد بن عدي في الكامل من طريق الدراوردي عنه، وأما متابعة إسحاق الكلبي فوصلها الذهلي في الزهريات عن يحيى بن صالح الوحاظي عنه.



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث