الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل لا يصح الخلع إلا بعوض

جزء التالي صفحة
السابق

( ولا يستحب له ) أي الزوج ( أن يأخذ منها أكثر مما أعطاها ) صداقا ( فإن فعل ) بأن أخذ منها أكثر مما أعطاها ( كره ) لقوله - صلى الله عليه وسلم - في حديث جميلة ب { ولا تزداد } ( وصح ) الخلع ( نصا ) لقوله تعالى { فلا جناح عليهما فيما افتدت به } وقالت الربيع بنت معوذ " اختلعت من زوجي بما دون عقاص رأسي فأجاز ذلك علي " واستمر ولم ينكر فكان كالإجماع .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث