الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

الموهوب له كل آدمي موجود .

وفي الترغيب وغيره : الموهوب له يعتبر كونه أهلا للملك في الجملة ، فلا يصح لجدار ولا بهيمة ، ويصح لعبد ، والأول أظهر ، وهذا لا يخالفه ، ويتوجه من الوقف على حمل صحة الهبة وأولى ، لصحتها لعبد ، ولا يعتبر قبول ناظره ( ش ) لتعذر القبول كحالة الوقف ، وذكر أبو الفرج أن أبدت صريح ، وأن صدقة موقوفة أو مؤبدة أو لا تباع كناية .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث