الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

كتاب الثاء باب الكلام الذي أوله ثاء في المضاعف والمطابق والأصم

[ ص: 366 ] [ ص: 367 ] ( ثج ) الثاء والجيم أصل واحد ، وهو صب الشيء . يقال ثج الماء إذا صبه ; وماء ثجاج أي صباب . قال الله تعالى : وأنزلنا من المعصرات ماء ثجاجا ، يقال اكتظ الوادي بثجيج الماء ، إذا بلغ ضريريه . قال أبو ذؤيب :


سقى أم عمرو كل آخر ليلة حناتم مزن ماؤهن ثجيج

وفي الحديث : أفضل الحج العج والثج فالعج رفع الصوت بالتلبية . والثج سيلان دماء الهدي . ومنه الحديث في المستحاضة : " إني أثجه ثجا " .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث