الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب كان وهي الشمائل الشريفة

جزء التالي صفحة
السابق

6600 - كان إذا أنزل عليه الوحي نكس رأسه ونكس أصحابه رؤوسهم، فإذا أقلع عنه رفع رأسه - م) عن عبادة بن الصامت - صح) .

التالي السابق


(كان إذا نزل عليه الوحي) أي: حامل الوحي، أسند النزول إلى الوحي للملابسة بين الحامل والمحمول، ويسمى مجازا عقليا تارة، واستعارة بالكناية أخرى، بمعنى أنه شبه الوحي برجل مثلا ثم أضيف إلى المشبه الإتيان الذي هو من خواص المشبه به ينتقل الذهن منه إليه. والوحي لغة: الكلام الخفي، وعرفا: إعلام الله نبيه الشرائع بوجه ما. (نكس رأسه) أي أطرق كالمتفكر (ونكس أصحابه رؤوسهم، فإذا أقلع عنه) أي سري عنه (رفع) رأسه.

(م) في المناقب [ ص: 110 ] (عن عبادة بن الصامت )، ولم يخرجه البخاري .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث