الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الضرب الأول متعلق بفرقة زوج حي بطلاق أو فسخ

جزء التالي صفحة
السابق

( وعدة ) حرة أو أمة ( مستحاضة ) غير متحيرة ( بأقرائها المردودة ) هي ( إليها ) حيضا وطهرا فترد معتادة لعادتها فيهما ومميزة لتمييزها كذلك ومبتدأة ليوم وليلة في الحيض وتسع وعشرين في الطهر .

فعدتها تسعون يوما من ابتداء دمها إن كانت حرة لاشتمال كل شهر على حيض وطهر غالبا

التالي السابق


حاشية الشبراملسي

( قوله : فعدتها تسعون يوما ) لعل الصورة أن الدم لم يبتدئها إلا بعد الطلاق ، وإن لزم عليه قصور ، إذ لو كانت الصورة أعم من ذلك أشكل فيما إذا طلقت في أثناء شهر كان الدم عليها من أوله فإنها حينئذ مطلقة في طهر احتوشه دمان ، وقضية ما مر حسبان ما بقي منه بقرء ، ثم رأيت [ ص: 131 ] الشهاب سم استوجه حسبانه بقرء قال : إلا أن يمنع منه نقل



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث