الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما يفسد الصوم ويوجب الكفارة

جزء التالي صفحة
السابق

فائدتان . إحداهما : لو نام نهارا فاحتلم لم يفسد صومه ، وكذا لو أمنى من وطء ليل أو أمنى ليلا من مباشرة نهارا . قال في الفروع : وظاهره ولو وطئ قرب الفجر ، ويشبهه من اكتحل إذن .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث