الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتاب الاعتكاف

جزء التالي صفحة
السابق

الرابعة : يحرم التكسب بالصنعة في المسجد ، كالخياطة وغيرها ، والقليل والكثير والمحتاج وغيره سواء . قاله القاضي وغيره ، وجزم به في الإيضاح ، والمذهب . قال المجد : قاله جماعة ، وقدمه في الفروع ، ونقل حرب التوقف في اشتراطه . ونقل أبو الخطاب : ما يعجبني أن يعمل ، فإن كان يحتاج فلا يعتكف ، وقال في الروضة : لا يجوز له فعل غير ما هو فيه من العبادة ، ولا يجوز أن يتجر ولا أن يصنع الصنائع . قال : وقد منع بعض أصحابنا من الإقراء وإملاء الحديث . قال في الفروع : كذا قال ، وقال ابن البنا : يكره أن يتجر أو يتكسب بالصنعة . حكاه المجد ، وجزم به في المستوعب وغيره . وإن احتاج للبسه خياطة أو غيرها ، للتكسب ، فقال ابن البنا : لا يجوز . حكاه المجد ، واختار هو والمصنف وغيرهما الجواز . قالوا : وهو ظاهر كلام الخرقي ، كلف عمامته والتنظيف .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث