الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب كان وهي الشمائل الشريفة

جزء التالي صفحة
السابق

7027 - كان يرى بالليل في الظلمة كما يرى بالنهار في الضوء (البيهقي في الدلائل) عن ابن عباس (عد) عن عائشة. (ح)

التالي السابق


(كان يرى بالليل في الظلمة كما يرى بالنهار في الضوء) لأنه تعالى لما رزقه الاطلاع الباطن والإحاطة بإدراك مدركات القلب جعل له مثل ذلك في مدركات العيون ، ومن ثم كان يرى المحسوس من وراء ظهره كما يراه من أمامه ، [ ص: 215 ] ذكره الحرالي ، فالحاصل أنه من قبيل الكشف له عن المرئيات ، وهو في معناه ما سبق أنه كان يبصر من ورائه

(البيهقي في الدلائل) أي في كتاب دلائل النبوة (عن ابن عباس ، عد عن عائشة) ضعفه ابن دحية في كتاب الآيات البينات ، وقال البيهقي: ليس بقوي ، وقال ابن الجوزي: في حديث عائشة لا يصح. وفيه عبد الله بن محمد بن المغيرة فقال العقيلي: يحدث بما لا أصل له ، وذكره في الميزان مع جملة أحاديث وقال: هذه موضوعات ، ومع ذلك كله رمز المصنف لحسنه ، ولعله لاعتضاده .


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث