الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب كان وهي الشمائل الشريفة

جزء التالي صفحة
السابق

7161 - كان يكره الكليتين لمكانهما من البول (ابن السني في الطب) عن ابن عباس. (ض)

التالي السابق


(كان يكره الكليتين) تثنية كلية ، وهي من الأحشاء معروفة ، والكلوة بالواو لغة لأهل اليمن ، وهما بضم الأول ، قالوا: ولا تكسر ، وقال الأزهري: الكليتان للإنسان ولكل حيوان ، وهما منبت زرع الولد (لمكانهما من البول) أي لقربهما منه فتعافهما النفس ، ومع ذلك يحل أكلهما ، وإنما قال "لمكانهما من البول" لأنهما - كما في التهذيب -لحمتان حمراوان لاصقتان بعظم الصلب عند الخاصرتين ، فهما مجاوران لتكون البول وتجمعه

(ابن السني في) كتاب (الطب) النبوي (عن ابن عباس) قال الحافظ العراقي: سنده ضعيف.


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث