الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة في الماء الجاري

[ ص: 308 ]

مسائل فقهية [ ص: 310 ] الطهارة

* مسألة: في الماء الجاري، إذا تغير أحد أوصافه بالزبل.

الجواب: إن كان متغيرا بزبل طاهر، كزبل الخيل، جاز التوضؤ به في أظهر قولي العلماء.

وإن كان متغيرا بزبل يعلم أنه نجس، لم يجز التوضؤ به.

وإن شك هل تغير بطاهر أو نجس ففيه وجهان، أظهرهما أنه طاهر.

* * *

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث