الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب كان وهي الشمائل الشريفة

جزء التالي صفحة
السابق

6804 - كان إذا نام وضع يده اليمنى تحت خده وقال: اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك (حم ت ن) عن البراء (حم ت) عن حذيفة (حم هـ) عن ابن مسعود. (صح)

التالي السابق


(كان إذا نام) أي أراد النوم أو المراد اضطجع لينام (وضع يده اليمنى تحت خده) قال في رواية أبي داود وغيره : الأيمن (وقال اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك) زاد في رواية : يقول ذلك ثلاثا ، والظاهر أنه كان يقرأ بعد ذلك "الكافرون" ويجعلها خاتمة الكلام. قال حجة الإسلام: ويندب له إذا أراد النوم أن يبسط فراشه مستقبل القبلة ، وينام على يمينه كما يضطجع الميت في لحده ، ويعتقد أن النوم مثل الموت والتيقظ مثل البعث ، وربما قبضت روحه في ليلته ، فينبغي الاستعداد للقائه ، بأن ينام على طهر تائبا مستغفرا عازما على أن لا يعود إلى معصية ، عازما على الخير لكل مسلم إن بعثه الله

(حم ت) في الدعوات (ن) في يوم وليلة (عن البراء) بن عازب (حم ت) في الدعوات (عن حذيفة) بن [ ص: 163 ] اليمان (حم ن عن ابن مسعود) قال الترمذي: حسن صحيح ، وقال ابن حجر: إسناده صحيح ، وهو مستند المصنف في رمزه لتصحيحه .


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث