الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

وكما تحرم بنت ملاعنة ومجوسية ومرتدة ومطلقة ثلاثا مع عدم أحكام النكاح . وذكر ابن رزين : لا ينشر في وجه ، وعند شيخنا : ينشر واعتبر في موضع التوبة حتى في اللواط . وحرم بنته من زنا وأن وطأه بنته غلطا لا ينشر ، لكونه لم يتخذها زوجة . ولم يعلن نكاحا [ ص: 195 ] أربع زوجة أبيه وكل جد ولو برضاع ، وزوجة ابنه كذلك وإن نزل بالعقد ، ولو كان نكاح الأب الكافر فاسدا ، ذكره شيخنا ( ع ) دون بناتهن وأمهاتهن . وفي عقد فاسد خلاف في الانتصار وغيره .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث