الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مسألة الطلاق الثلاث

جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 376 ] والقروء الحيض ، فيقع بتعليقه عليه بالحائض ، وعلى أنها الأطهار يقع إذن إلا حائضا لم يدخل بها ، وفي صغيرة وجهان ( م 6 ) .

[ ص: 376 ]

التالي السابق


[ ص: 376 ] مسألة 6 ) قوله : والقروء الحيض فيقع بتعليقه عليه بالحائض ، وعلى أنها الأطهار يقع إذا إلا حائضا لم يدخل بها ، وفي صغيرة وجهان ، انتهى . وأطلقهما في المغني والمقنع والمحرر والشرح وشرح ابن منجى والرعايتين والنظم والحاوي الصغير وغيرهم .

( أحدهما ) تطلق في الحال طلقة ، وهو الصحيح ، وبه قطع في الهداية والمذهب ومسبوك الذهب والمستوعب والخلاصة والبلغة وغيرهم .

( والوجه الثاني ) لا تطلق إلا في طهر بعد حيض يتجدد .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث