الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ما يقع به الطلاق من الكلام وما لا يقع إلا بالنية

جزء التالي صفحة
السابق

ولو قال لامرأته : اختاري أو أمرك بيدك فطلقت نفسها فقال : ما أردت طلاقا - لم يكن طلاقا إلا بأن يريده ولو أراد طلاقا فقالت : قد اخترت نفسي ، سئلت فإن أرادت طلاقا فهو طلاق وإن لم ترده فليس بطلاق [ ص: 297 ] ولا أعلم خلافا أنها إن طلقت نفسها قبل أن يتفرقا من المجلس وتحدث قطعا لذلك أن الطلاق يقع عليها فيجوز أن يقال لهذا الموضع إجماع وقال في الإملاء على مسائل مالك : وإن ملك أمرها غيرها فهذه وكالة متى أوقع الطلاق وقع ومتى شاء الزوج رجع وقال فيه وسواء قالت : طلقتك أو طلقت نفسي إذا أرادت طلاقا ، ولو جعل لها أن تطلق نفسها ثلاثا فطلقت واحدة فإن لها ذلك .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث