الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في الرجوع في الهبة

قلت : أرأيت إذا وهبت هبة فحالت أسواقها ، أيكون لي أن أرجع فيها ؟ قال : لا أدري ما يقول مالك فيها في حوالة الأسواق ، ولا أرى له شيئا إلا هبته ، إلا أن تفوت في بدنها بنماء أو نقصان .

قال ابن وهب : قال مالك : إن شاء أن يمسكها وإن شاء أن يردها . قال ابن وهب : أخبرني من أثق به عن ابن شهاب أن عمر بن الخطاب أتي برجل وهب جارية فولدت أولادا فرجع فيها . قال : يرجع في قيمتها يوم وهبها ونماؤها للذي وهبت له .

قال ابن وهب : قال إسماعيل بن أمية : وقضى عمر بن عبد العزيز في رجل وهب غلاما عند صاحبه وشب . قال : له قيمته يوم وهبه .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث