الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تتمة مسند عبد الله بن عمر بن الخطاب رضي الله عنهما

5899 2823 - (5935) - (2 \ 113) عن يحنس، مولى الزبير قال: كنت عند ابن عمر إذ أتته مولاة له فذكرت شدة الحال وأنها تريد أن تخرج من المدينة، فقال لها: اجلسي فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: " لا يصبر أحدكم على لأوائها وشدتها إلا كنت له شفيعا - أو شهيدا - يوم القيامة ".

التالي السابق


* قوله: "على لأوائها": شدائد المقام بها.

* "شهيد": أي: مزكيا لعمله إذا كان عمله خيرا.

* "أو شفيعا": إن كان عمله غير ذلك، وليست "أو" للشك؛ لأن الرواية كذلك اشتهرت عن كثير يبعد تواطؤهم على الشك، والله تعالى أعلم.

* * *



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث