الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


18617 - قال مالك : لا أرى على الذي يرمي الجمار ، أو يسعى بين الصفا والمروة ، وهو غير متوض إعادة ، ولكن لا يتعمد ذلك .

التالي السابق


18618 - قال أبو عمر : لما قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لعائشة إذا حاضت : " افعلي ما يفعل الحاج غير أن لا تطوفي بالبيت حتى تطهري " ولم يستثن على الحائض شيئا غير الطواف بالبيت ، دل على أن ما عداه جائز أن يعمل [ ص: 214 ] على غير طهارة ؛ لأن كل ما تصنعه الحائض كان لمن كان على غير طهارة أن يصنعه إلا أن عمل ذلك على طهارة أفضل ، لا يختلفون في ذلك لمن قدر على الطهارة ، وأما الحائض فلا تقدر على الطهارة .

18619 - ذكر عبد الرزاق قال : أخبرنا ابن جريج ، عن عطاء قال : لا ترمى الجمار إلا على طهور ، فإن فعل جزى عنه .

18620 - قال : وأخبرنا معمر ، عن الزهري قال : لا تغسل الجمار إلا أن يصيبها قذر .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث