الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب موقف المأموم مع الإمام

جزء التالي صفحة
السابق

باب موقف المأموم مع الإمام ( قال الشافعي ) : وإذا أم رجل رجلا قام المأموم عن يمينه وإن كان خنثى مشكلا ، أو امرأة قام كل واحد منهما خلفه وحده وروي { أن النبي صلى الله عليه وسلم أم أنسا وعجوزا منفردة خلف أنس } { وركع أبو بكر وحده وخاف أن تفوته الركعة فذكر ذلك للنبي صلى الله عليه وسلم فلم يأمره بإعادة } .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث