الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كتاب الشفعة الثاني

[ ص: 240 ] كتاب الشفعة الثاني الشفعة في الأرحاء قلت : أرأيت الرحا - رحا الماء - هل فيها شفعة في قول مالك أم لا ؟

قال مالك : لا شفعة في الأرحية . قلت : أرأيت إن كانت الأرض التي نصب بيت الرحا فيها بين الشريكين ، والنهر يخرق تلك الأرض وجعلا الرحا فيه ؟

قال : إذا باع البيت مع الرحا والأرض بينهما ، فأرى في الأرض والبيت الشفعة ، وأما في الرحا فلا شفعة فيها . قلت : ولا ترى الرحا من البنيان ؟

قال : لا ; لأن مالكا قال : لا شفعة في رحا الماء .

قال ابن القاسم : وإنما هي عنده بمنزلة عرصة بين رجلين نصبا فيها رحى ، فكانا يعملان فيها فباع أحدهما نصيبه من العرصة مع الرحا ، فليس في الرحا شفعة وليس الرحا من البنيان ، إنما هي بمنزلة حجر ملقى في الدار .

قال : فالرحا في الأرض ما كان يجره الماء أو الدواب ، فهو بمنزلة واحدة لا شفعة فيها وإنما الشفعة في الأرض .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث