الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما جاء في قسمة العين

ما جاء في قسمة العين قلت : أرأيت لو أن أرضا بين قوم قد عرف كل واحد منهم حصته من الأرض ، ولهم غيرهم فيها شركاء هي شرب لأرضهم ، أراد أحدهم أن يصرف شربه إلى أرض له أخرى ، أيكون له ذلك أم لا في قول مالك ؟

قال : قال مالك في الرجلين يكون بينهما الأرض قد اقتسماها ، ولهما بئر تشرب الأرض منها ، فاقتسما الأرض فأراد أحدهما أن يبيع ماءه من رجل يسوقه إلى أرض له أخرى . قال : ذلك له ، ولا شفعة لصاحب البئر . فهذا يدلك على أنه إن أراد أن يسقي بها أرضا له أخرى ، أو يؤاجر الشرب ممن يسقي أرضا له أخرى ، أن ذلك جائز له .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث