الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في الغاصب يكون محاربا

في الغاصب يكون محاربا قلت : أرأيت الغاصب ، هل يكون محاربا في قول مالك ؟

قال : قال مالك : ليس كل غاصب يكون محاربا . أرأيت السلطان إذا غصب رجلا متاعا أو دارا ، أيكون هذا محاربا ؟

قال : لا يكون هذا محاربا في قول مالك ، إنما المحارب من قطع الطريق أو دخل على رجل في حريمه ، فدافعه على شيئه فكابره ، فهذا المحارب . أو لقيه بالطريق فضربه أو دفعه عن شيئه بعصا أو بسيف أو بغير ذلك ، فهؤلاء المحاربون في قول مالك .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث