الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حرف السين

جزء التالي صفحة
السابق

4663 - (ستر ما بين أعين الجن وعورات بني آدم إذا وضع أحدهم ثوبه أن يقول: بسم الله) (طس) عن أنس - (ح) .

التالي السابق


(ستر) بالكسر الحجاب، وبالفتح: مصدر سترت الشيء أستره، إذا غطيته (ما بين أعين الجن وبين عورات بني آدم) يعني الشيء الذي يحصل به عدم قدرتهم على النظر إليها (إذا وضع أحدهم ثوبه) ؛ أي: نزعه (أن يقول بسم الله) ظاهره أنه لا يزيد الرحمن الرحيم، قال الحكيم: وإنما يمتنع المؤمن من هذا العدو بإسبال هذا الستر فينبغي عدم الغفلة عنه، فإن للجن اختلاطا بالآدميين، ومنهم من يتزوج منهم، فالإنس يشركون الجن في نسائهم، والجن يشركون الإنس في نسائهم، فإذا أحب الآدمي أن يطرد الجن عن مشاركته فليقل: بسم الله، فإن اسم الله طابع على جميع ما رزق ابن آدم فلا يستطيع الجن فك الطابع

(طس عن أنس) قال الهيثمي : رواه الطبراني بإسنادين أحدهما فيه سعيد بن سلمة الأموي ضعفه البخاري وغيره، ووثقه ابن حبان ، وبقية رجاله موثقون اهـ


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث