الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

في الرجل يهب لرجلين حاضر وغائب

في الرجل يهب لرجلين حاضر وغائب قلت : أرأيت إن وهبت أرضا لرجلين أجنبيين ، أحدهما حاضر والآخر غائب ، فقبض الحاضر جميع الأرض ، أيكون قبض الحاضر قبضا للغائب ، ولم يستخلفه الغائب على القبض ولم يعلم الغائب بالهبة ؟ قال : قال مالك : نعم . ، قبض الحاضر قبض للغائب علم أو لم يعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث