الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

ص - [ الشكل ] الأول أبينها ، ولذلك يتوقف غيره على رجوعه إليه وينتج المطالب الأربعة .

التالي السابق


ش - الشكل الأول أبين الأشكال الباقية ; لأن إنتاجه بديهي ، بخلاف الأشكال الباقية فإنها غير بديهي الإنتاج ولذلك يتوقف غيره ، أي الأشكال الباقية على رجوعه إلى الشكل الأول ; لأن بيان إنتاجها إما بالخلف ، أو بالافتراض . وعلى جميع التقادير يتوقف على رجوعه إلى الأول ، كما سنبين مفصلا .

ويكون الأول أشرف الأشكال لما ذكرنا ولأنه ينتج المطالب الأربعة أعني المحصورات الأربع .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث