الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الدال وما بعدها في المضاعف والمطابق

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( دس ) الدال والسين في المضاعف والمطابق أصل واحد يدل على دخول الشيء تحت خفاء وسر . يقال دسست الشيء في التراب أدسه دسا . قال الله تعالى : أيمسكه على هون أم يدسه في التراب . والدساسة : حية صماء تكون تحت التراب .

فأما قولهم دس البعير ففيه قولان ، كل واحد منهما من قياس الباب .

فأحدهما أن يكون به قليل من جرب . فإن كان كذا فلأن ذلك الجرب كالشيء الخفيف المندس . والقول الآخر ، هو أن يجعل الهناء على مساعر البعير . ومن الباب الدسيس . وقولهم : " العرق دساس " ; لأنه ينزع في خفاء ولطف .

[ ص: 257 ]

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث