الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

اختلاف القراء بين الحذف والإثبات في بعض الكلمات

ثم قال:

وجاء خلف فالق الإصباح عن الذي يعزى إلى نجاح


واحذف سكارى عنه قل والولدان     وعنهما في الحج جاء الحرفان

أخبر في البيت الأول عن أبي داود سليمان المنسوب إلى نجاح والده بالخلاف بين المصاحف في حذف ألف "فالق الإصباح" في سورة "الأنعام"، وإثباتها، واحترز بقيد مجاورة: فالق الإصباح ، عن الأول وهو: فالق الحب والنوى ، إذ تقدم الكلام عليه ووزن فالق: فاعل، وسيأتي للناظم ثبت فاعل لأبي عمرو، ولم "يرجح" في التنزيل واحدا من الإثبات، والحذف في: فالق الإصباح ، والعمل عندنا فيه على الإثبات.

ثم أمر في الشطر الأول من البيت الثاني بحذف ألف "سكارى" عن أبي داود مطلقا، وألف "الولدان" عنه أيضا.

ثم أخبر في الشطر الأخير عن الشيخين بحذف ألف كلمتي سكارى في الحج، أما سكارى المخصوص حذفه بأبي داود ففي النساء: لا تقربوا الصلاة وأنتم سكارى .

وأما "الولدان" ففي "النساء" أيضا: والمستضعفين من الرجال والنساء والولدان .

[ ص: 102 ] وفيها أيضا: والمستضعفين من الولدان .

وفي "الواقعة": يطوف عليهم ولدان ، وهو متعدد ومنوع كما مثل.

وأما "سكارى" في "الحج" المحذوف كلمتاه للشيخين فهو: وترى الناس سكارى وما هم بسكارى ، وقد قرأهما حمزة والكسائي بفتح السين وإسكان الكاف من غير ألف، ولم يرد لفظ "سكارى" في القرآن إلا في المواضع الثلاثة، والعمل عندنا على الحذف في "سكارى" بالمواضع الثلاثة وفي "الولدان" حيث وقع.

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث