الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب النون والهاء وما يثلثهما

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( نهم ) النون والهاء والميم أصلان صحيحان ، أحدهما صوت من الأصوات والآخر ولوع بشيء .

فالأول النهيم : صوت الأسد . والنهيم : زجرك الإبل إذا صحت بها . تقول : نهمتها ، إذا صحت بها لتمضي . قال :


ألا انهماها إنها مناهيم وإنما ينهمها القوم الهيم

ويقال للحذف بالعصا والحذف بالحصى نهم ; ولا بد من أن يكون لما يحذف به أدنى صوت . قال :

ينهمن بالدار الحصى المنهوما

فأما الآخر فالنهمة : بلوغ الهمة في الشيء . وهو منهوم بكذا : مولع به . ويقال منه نهم ينهم .

ومما شذ عن البابين النهامي : الحداد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث