الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فوائد قال لها أنت طالق إن لم تبرئيني

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ السادس : لو ادعى اثنان مولودا فوهباه أو أحدهما فلا رجوع لانتفاء ثبوت الدعوى ، وإن ثبت اللحاق بأحدهما : ثبت الرجوع ] . وظاهر كلام المصنف أيضا : أن الجد ليس له الرجوع فيما وهبه لولد ولده . وهو الصحيح من المذهب . وعليه جماهير الأصحاب وقدمه في الفروع وغيره . وقيل : هو كالأب . أطلقهما في الفائق .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث