الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فوائد صور البراءة من المجهول

جزء التالي صفحة
السابق

قوله ( ولا ما لا يقدر على تسليمه ) . يعني لا تصح هبته . وهذا المذهب . وعليه جماهير الأصحاب . وقطع به كثير منهم . وقيل : تصح هبته .

قال في الفروع : ويتوجه من هذا القول : جواز هبة المعدوم وغيره . قلت : اختار الشيخ تقي الدين رحمه الله : صحة هبة المعدوم . كالثمر واللبن بالسنة . قال : واشتراط القدرة على التسليم هنا : فيه نظر ، بخلاف البيع .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث