الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

القسم الخامس والعشرون التتميم

القسم الخامس والعشرون التتميم وهو أن يتم الكلام فيلحق به ما يكمله ; إما مبالغة ، أو احترازا ، أو احتياطا ، وقيل : هو أن يأخذ في معنى فيذكره غير مشروح ، وربما كان السامع لا يتأمله ; ليعود المتكلم إليه شارحا ; كقوله تعالى : ويطعمون الطعام على حبه مسكينا ويتيما وأسيرا ( الإنسان : 8 ) فالتتميم في قوله : على حبه ( الإنسان : 8 ) جعل الهاء كناية عن الطعام مع اشتهائه .

وكذلك قوله : وآتى المال على حبه ( البقرة : 177 ) .

وكقوله تعالى : ومن يعمل من الصالحات من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فأولئك يدخلون الجنة ( النساء : 124 ) فقوله : وهو مؤمن ( النساء : 124 ) تتميم في غاية الحسن .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث