الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


وحل لمن يستأجر البيت حكه الت صاوير كالحمام للداخل اشهد ( وحل لمن ) أي للذي ( يستأجر البيت ) ونحوه ( حكه ) أي حك المستأجر ونحوه ( التصاوير ) المصورة على هيئة ذي روح كما مر ( ك ) ما [ ص: 212 ] يحل حك التصاوير التي على حيطان ( الحمام ) والخان ونحوهما ( للداخل ) فيهما لأنه من إزالة المنكر ( اشهد ) بصحة ذلك واعتقده فإنه فقه جيد .

وقد تقدم الكلام على هذا في باب إزالة المنكر بما فيه غنية . .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث