الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مطلب في قراءة القرآن بالألحان

وكره ابن عقيل القراءة في الأسواق يصيح فيها أهلها بالنداء والبيع . ورفع الصوت بقراءة تغلط المصلين لما روى الإمام أحمد في المسند عن علي رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم { نهى أن يرفع الرجل صوته بالقراءة قبل العشاء وبعدها يغلط أصحابه وهم يصلون } .

وقال شيخ الإسلام : من كان يقرأ القرآن والناس يصلون تطوعا فليس له أن يجهر جهرا يشغلهم به ، { فإن النبي صلى الله عليه وسلم خرج على أصحابه وهم يصلون من السحر فقال أيها الناس كلكم يناجي ربه فلا يجهر بعضكم على بعض في القراءة } وذكر الحافظ أبو موسى وغيره أن من جملة الآداب أن لا يجهر بين مصلين أو نيام أو تالين جهرا يؤذيهم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث