الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مطلب في عدد حروف القرآن وكلماته وآياته وجلالاته وسوره

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

[ ص: 415 ] مطلب : : في عدد حروف القرآن وكلماته وآياته ونقطه وجلالاته وسوره .

( فائدة ) : جملة عدد حروف القرآن كما في قلائد المرجان للعلامة الشيخ مرعي قال : روي عن ابن مسعود رضي الله عنه أنها ثلثمائة ألف وأربعة آلاف وسبعمائة وأربعون ، وقيل ثلثمائة ألف وعشرون ألفا ومائتان وأحد عشر ألفا ، وقيل غير ذلك .

قال وعدد كلماته على ما روي عن ابن مسعود رضي الله عنه سبع وسبعون ألفا وتسعمائة وأربعة وثلاثون ، وقيل سبعون ألفا وأربعمائة وست وثلاثون ، وقيل غير ذلك . قال : وعدد نقطه مائة وخمسون ألفا وأحد وثمانون . وعدد آياته ستة آلاف وستمائة وستة وستون ، وقيل غير ذلك . وعدد جلالته ألفان وستمائة وأربعة وتسعون ، وعدد سوره مائة وأربعة عشر . ويقال نصف القرآن بالحروف حرف الفاء من قوله تعالى في الكهف { وليتلطف } أو { لقد جئت شيئا نكرا } . ونصفه بالآيات قوله في الشعراء { وهم فيها يختصمون } . ونصفه بالسور قد سمع . وفي كل آية منها جلالة . وأطول آية فيه آية الدين . وأقصر آية { ثم نظر } . وأطول كلمة { ليستخلفنهم } . والله سبحانه وتعالى أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث