الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

مطلب : في بيان الأمور المستحسنات في المرأة من أنواع الجمال .

قال في حادي الأرواح : يستحب السعة من المرأة في أربعة مواضع : وجهها وصدرها وكاهلها - وهو ما بين كتفيها - وجبهتها . ويستحب منها البياض في أربعة مواضع : لونها وفرقها وثغرها وبياض عينها ، والسواد في أربعة مواضع : عينها وحاجبها وهدبها وشعرها . ويستحب الطول منها في أربعة مواضع قوامها وعنقها وشعرها وبنانها . ويستحب القصر منها في أربعة مواضع وهي معنوية : لسانها ويدها ورجلها وعينها ، فتكون قاصرة الطرف ، قصيرة الرجل عن الخروج ، قصيرة اللسان عن كثرة الكلام ، قصيرة اليد عن تناول ما يكره الزوج وعن بذله . ويستحب الرقة منها في أربعة مواضع : خصرها وفرقها وحاجباها وأنفها .

وقال في روضة المحبين : ومما يستحسن في المرأة طول أربعة : وهي أطرافها وقامتها وشعرها وعنقها ، ولم يذكر البنان .

وقال وقصر أربعة : يدها ورجلها ولسانها وعينها ، فلا تبذل ما في بيت زوجها ، ولا تخرج من بيتها ، ولا تستطيل بلسانها ، ولا تطمح بعينها . قال وحمرة أربعة : لسانها وخدها وشفتها مع لعس وإشراب بياضها بحمرة . وقال في الرقة : أنفها وبنانها وخصرها وحاجبها ، ولم يذكر الفرق هنا . قال وغلظ أربعة : ساقها ومعصمها وعجيزتها وذاك منها . وقال في الوساع منها : جبينها ووجهها وعينها وصدرها ، ولم يذكر الكاهل . قال وضيق أربعة : فمها [ ص: 424 ] ومنخرها وخرق أذنها وذاك منها .

قال فهذه يعني التي تجمع هذه الأوصاف أحق بقول كثير :

لو أن عزة خاصمت شمس الضحى في الحسن عند موفق لقضى لها

انتهى . وفي بعض الكتب المدونة في الجمال والملاحة ما نصه : روي عن بعض الأكاسرة أنه قال : ينبغي أن تكون في المرأة أربعة سود ، وأربعة بيض ، وأربعة حمر ، وأربعة كبار ، وأربعة صغار ، وأربعة واسعة ، وأربعة ضيقة ، فذكرها على نحو ما قدمنا ، إلا أنه بدل الفرق في البيض بالظفر قال إلا أن يصبغ . وفي الحمر قال الوجنتان والشفتان واللسان واللثة .

قال وأما الأربعة الكبار فالثديان والفرج والعجيزة والركبتان . وقال في الصغار الأذنان والفم واليدان والرجلان . والأربعة الواسعة الجبين وأصول الثديين والعينان والسرة والله أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث