الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب الغين والياء وما يثلثهما

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

( غين ) الغين والياء والنون قريب من الذي قبله . فالغين : الغيم . قال :


كأني بين خافيتي عقاب أصاب حمامة في يوم غين



والغين : العطش . ويقال : غين على قلبه ، كأن شيئا غشيه . وفي الحديث : " إنه ليغان على قلبي " . ومن الباب : شجرة غيناء ، وهي الكثيرة الورق الملتفة الأغصان ، والجمع غين . ويقال : إن الغينة : الروضة . والقياس في ذلك كله واحد . والله أعلم .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث